الكرفان الشهيد

تعرضت كلية الإعلام في جامعة بغداد الاسبوع الماضي لحادث مؤسف بسبب تماس كهربائي ادى الى احتراق الكرفان بمحتوياته من الحاسبات والاجهزة الذكية والتي كانت تستخدم لأغراض التدريبات العملية لوكالة انباء كلية الإعلام ( ميديا نيوز ) والورش النوعية والمحلية والدولية.

وعلى الرغم من الجهود الطيبة ومبادرات اخماد الحريق من منتسبي الكلية وفرق الدفاع المدني لكن القدر حطم لنا صرحا علميا ومختبرا لا يمكن تعويضه لشحة الموارد المالية.
لقد تعلمنا بان الامل والاصرار هو الطريق الامثل للأعمار وتعويض الخسائر ولذا قررنا البدء بحملة تبرعات وطنية بعنوان (( الكرفان الشهيد)).
لإعادة انشاء المختبر قبل بدء العام الدراسي المقبل واعتماد سياقات وسجلات رسمية تؤشر اسماء الجهات المساهمة في هذا المشروع العلمي التضامني خدمة للمسيرة العلمية التي تتحدى المستحيل للنهوض بالوطن والمواطن، والعلم هو أعظم السبل لبلوغ هذا الهدف النبيل.انتهى/64