طالبة من الإعلام تجري حوارا صحفيا مع كابتن المنتخب النسوي لكرة القدم “نادية فاضل”

كلية الأعلام/..

أجرت الطلبة في قسم العلاقات العامة في كلية الإعلام – جامعة بغداد دنيا عماد سعد الله حوارا صحفيا مع كابتن المنتخب النسوي لكرة القدم “نادية فاضل“.

وقالت نادية خلال الحوار، أن “هناك الكثير من الصعوبات التي تعترض واقع الكرة النسوية أبرزها عدم وجود مراكز تدريبية خاصة، فضلاً عن قلة اهتمام الإعلام بالرياضة النسوية وتركيزها على فئة الشباب“.

وأضافت أن “المجتمع العراقي لا زال يرى الرياضيات النسويات من الزاوية الضيقة، وهذه أيضا مشكلة كبيرة تعترض واقع الرياض النسوية في العراق بشكل عام“.

وفي أجابتها عن ماذا علمتكِ كرة القدم، أجابت اللاعبة نادية، قائلة أن: “كرة القدم علمتني الشجاعة والقوة والنظام وعلمتني أن أكون ملتزمة جداً“.

وتابعت: “نحن كلاعبات لدينا إمكانيات جيدة جداً ودائماً نقدم ما بوسعنا للمنتخب ولكن السبب الرئيسي الذي يجعلنا لا ننافس على المراكز الأولى هو قلة الدعم من كل الجوانب”، لافتة إلى إن “المنتخب النسوي يستعد الآن للمشاركة في البطولة الأسيوية لكرة الصالات“.

واختتمت الحوار بالقول: “أتمنى أن يتم إنصافنا وتكون الرياضة النسوية العراقية في السنوات القادمة منتعشة من جميع الجوانب“.

ويأتي هذا الحوار ضمن سلسلة حوارات صحفية يعدها الطلبة في سياق التدريب العملي في (جريدة الصحافة ووكالة ميديا نيوز وإذاعة كلية الإعلام وصفحة محاولة) لبناء جيل صحفي قادر على ممارسة مختلف الفنون الإعلامية والصحفية. انتهى/64ك