كلية الإعلام تختتم الورش التدريبية التي أقامتها بالتعاون مع معهد الجزيرة

وحدة الإعلام والعلاقات العامة/..
اختتمت في كلية الإعلام جامعة بغداد، الورش التدريبية الثلاث، التي أقامتها الكلية بالتعاون مع معهد الجزيرة للتدريب الإعلامي، وهيئة الإعلام والاتصالات، بحضور رئيس الجهاز التنفيذي لهيئة الإعلام والاتصالات، د. علي الخويلدي، ومدير مكتب شبكة الجزيرة وليد أبراهيم، وعدد من الإعلاميين والتدريسيين والطلبة.
وأشاد عميد الكلية الدكتور هاشم حسن التميمي بـ “الدور الذي تلعبه هيئة الإعلام والاتصالات في إقامة مثل هذه الورشة النوعية”، مؤكداً أنها “ستسهم في رفع مستوى الأداء المهني لطلبة الإعلام عن طريق تعريفهم على الأطر الإعلامية الحديثة التي تتعامل بها المؤسسات الكبيرة”، وداعياً إلى “استمرار التعاون بين الهيئة وكلية الإعلام لإعداد جيل إعلامي مهني وواعي لمسؤولياته الوطنية”.
من جانبه اكد رئيس هيئة الإعلام والاتصالات الدكتور الخويلدي انه “سيعمل على إعداد برامج تطويرية مستمرة للطلبة خصوصاً أثناء العطلة الصيفية”، مشيراً إلى “رعاية الهيئة لأي نشاط إعلامي في جميع مناطق العراق”.
وأشار المدرب في الورشة مضر جمعة والمشرف على قسم المراسلين في الجزيرة أن “كل المجالات في الإعلام مهمة سواء كانت مكتوبة أو مرئية أو مسموعة، لذلك يجب أن تكون هناك دورات مكثفة للطلبة لرفدهم بالمهارات الأساسية التي يحتاجونها بعد التخرج لمزاولة مهنة الصحافة”.
ووصفت زهراء محمود إحدى المشاركات في الورشة بأن “الورشة كانت نوعية والتي عادت على الطلبة بالفائدة كونها أسهمت في اطلاعهم على معارف ومهارات جديدة في الاختصاص، لاسيما أن المحاضرين كانوا على مستوى عالٍ من الاحترافية وبذلوا جهوداً استثنائية في تدريب الطلبة”. انتهى/64ط