طلبة الاعلام يحاورون فرانكشتاين في بغداد

الاعلام/ خاص/…شرعت كلية الاعلام وعلى مدى السنوات الاربع الماضية بالاعتماد على الجوانب التطبيقية العملية التي تسهم في اعداد مخرجات طلابية متسلحة بالمهارات العالية التي تتطلبها كتابة الفنون الصحفية في وسائل الاعلام المختلفة.

فقد قامت الكلية باستضافة شخصيات في مختلف المجالات لخلق اجواء حوارية مباشرة بين الضيف والطلبة لتدريبهم على كيفية اعداد الاسئلة وطرحها, فضلاً عن انشاء عدد من الاستوديوهات والمختبرات واصدار جريدة الصحافة ووكالة كلية الاعلام لتكون مختبرات عملية للتدريب والتأهيل.
فقد استضاف قسم الصحافة وضمن نشاطه العلمي خلال الفصل الدراسي الاول الكاتب ( احمد السعداوي) الحائز على جائزة البوكر الدولية للرواية العربية لعام 2014 عن روايته (فراكنشتاين في بغداد) للحديث عن تجربته المهنية في الاعلام وكتابة الروايات”.
 وشهدت استضافة السعداوي التي حضرها مدير /الموقع الالكرتوني/ حواراً مهنياً شيقاً سلط الضوء على حياة السعداوي واسلوبه في الكتابة والقراءة والوسائل والاليات التي تمكن الفرد من الوصول الى النجومية.

من جانبها رحبت الدكتورة نزهت محمود نفل رئيس قسم الصحافة بالضيف ونقلت له تحيات عميد الكلية الاستاذ الدكتور هاشم حسن التميمي , داعيةً الى الجد والاجتهاد والتفوق العلمي من اجل خلق جيل صحفي متسلح بالادوات والمهارات والقدرات التي تؤهله بان يكون ذا شأن كبير في مجال عمله المستقبلي.
يذكر ان السعداوي كانت بدايته الصحفية في جريدة الاعلام الصادرة من قسم الاعلام في كلية الاداب للمدة من 1997 – 2003 وتدرج بالعمل المهني في مؤسسات اعلامية محلية وعربية متعددة .انتهى/64