اكاديمي في كلية الاعلام يصدر كتابا عن الصحافة الرياضية في العراق
الكاتب:إدارة الموقع
التاريخ:07/08/2018
  
  تم تقيم الموضوع من قبل 0 قراء

كلية الاعلام/.. صدر للتدريسي في كلية الاعلام - جامعة بغداد الاستاذ الدكتور "عمار طاهر محمد"، كتابا بعنوان ( الصحافة الرياضية في العراق، تاريخ طويل ومحطات مضيئة، ١٩٢٢- ٢٠٠٣).

كلية الاعلام/.. صدر للتدريسي في كلية الاعلام - جامعة بغداد الاستاذ الدكتور "عمار طاهر محمد"، كتابا بعنوان (الصحافة الرياضية في العراق، تاريخ طويل ومحطات مضيئة، ١٩٢٢- ٢٠٠٣).

 

 


وشمل الكتاب المكون من (٢٣١) صفحة، حصرا كاملا لجميع الصحف الرياضية التي تشير ترويستها على انها رياضية والتي بلغ مجموعها (٣٧) مجلة وجريدة، مستبعدا الصحف الرياضية التي اصدرتها الاتحادات او الهيئات واللجان الرياضية العربية والاجنبية في العراق، وبعض الصحف التي تتعلق بألعاب عدها البعض من ضمن الالعاب الرياضية.

 

واحتوى الكتاب استعراضا شاملا للصفحات الرياضية في الصحف العراقية منذ بدايات الظهور الى العام (٢٠٠٣).

 

وامتدت الحدود الزمنية للكتاب منذ اول صحيفة رياضية عام (١٩٢٢) الى عام (٢٠٠٣) بعد التغير السياسي في العراق، والتوسع الهائل في المطبوعات وسط حريات غير مقيدة انطلقت من عقالها بلا حدود.

 

ويسعى المؤلف الى احياء جزء من الصحافة العراقية عبر محطات مضيئة حفر فيها الكادحون ببلاط صاحبة الجلالة عميقا في ارض جرداء قاحلة ووضعوا بذور المهنة لتنبت شجرة طيبة تجني للاجيال الجديدة اليوم من نضج ثمارها اروع الفنون الصحفية المتخصصة.

 

ويعد الاستاذ الدكتور (عمار طاهر محمد)، احد اعضاء الهيئة التدريسية في كلية الاعلام - جامعة بغداد، ويشغل حاليا منصب معاون العميد للشؤون الادارية.

 

وشارك الدكتور طاهر في مناقشة نحو (٤٠) رسالة واطروحة ماجستير ودكتوراه في كلية الاعلام بجامعة بغداد، وقسم الاعلام في كلية العلوم الانسانية بجامعة السليمانية، ومعهد التاريخ العربي للجامعة العربية ووزارة الخارجية العراقية.

 

واشرف على (١٧) رسالة ماجستير ودكتوراه في جامعة بغداد وجامعات اخرى، بينما انجز (٢١) بحثا ومقالا علميا في مجال الصحافة والاعلام منشورة في دوريات ومجلات علمية.

 

وعمل الدكتور طاهر في مجال الصحافة والاعلام وتقلد عدة مسؤوليات في الصحف والمجلات الاسبوعية واليومية، الورقية والالكترونية، العراقية والعربية، وحصل على عدة جوائز في مجال الصحافة والاعلام منها جائزة بغداد للفنون الصحفية.

 

وغطى الدكتور "عمار طاهر"، للصحافة العراقية العديد من الدورات الرياضية الكبرى ابرزها دورة الالعاب الاولمبية في لندن عام (٢٠١٢)، ودورة الالعاب الاسيوية في كوريا الجنوبية عام (٢٠١٤)،  ودورة الالعاب العربية في القاهرة عام (٢٠٠٧)، ودورة الالعاب العربية في الدوحة عام (٢٠١١).

 

تجدر الاشارة الى ان الدكتور طاهر قد نال لقب الاستاذية مؤخرا بعد نجاحه في اكمال المتطلبات العلمية على الرغم من زحمة العمل الاداري باعتباره معاونا لعميد كلية الاعلام.انتهى/64أ