أطروحة دكتوراه تناقش تطبيق مبادئ الصحافة الحرة في العراق

كلية الاعلام/ خاص …

نوقشت في كلية الاعلام بجامعة بغداد ، الاحد ، في تمام الساعة التاسعة صباحاً ، أطروحة الدكتوراه الموسومة (مبادئ الصحافة الحرة في العراق ـ دراسة تقويمية ) للطالب أحمد كامل منصور
 في قاعة المناقشات  .
وركزت الدراسة على إيجاد الحلول للمشكلة الاساسية وهي ( ضعف علاقة الصحافة العراقية بالجمهور كمنظومة ينبغي لها تلبية حاجات الجمهور عن طريق تطبيق مبادئ الصحافة الحرة والتي ما زلت تواجه صعوبات تعيق الالتزام بتلك المعايير والمبادئ ) ، وتنبثق من المشكلة التساؤلات الاتية : 
ماهي العلاقة بين الجمهور العراقي والصحافة العراقية ؟ كيف يمكن تحسين العلاقة بين الصحافة والصحفيين ؟ ، هل انعكاس أداء الصحفيين سلباً ام ايجاباً بواقع الصحافة العراقية اليوم ؟ .
وتهدف الاطروحة  الى الكشف عن ما يريده الجمهور من الصحافة ، وتحديد ما تحتاجه الصحافة والصحفيون لتثبيت ما يريده الجمهور ، فضلاً عن اسباب ارتفاع أو انخفاض المستوى التطبيقي لمبادئ الصحافة الحرة .  
هذا واعتمد الباحث في اثبات فرضيته على طريقة الافتراق العكسي ومعدل المقبولية التطبيقية للتحقق من الفرضية وهي تقوم على أساس ان المتغير المسبب لحدوث الظاهرة إذا ما اختفى  في اية حالة من حالات الظاهرة يعتبر العنصر المسؤول عن حدوث الظاهرة وهي مبادئ الصحافة الحرة وغيابها أو انخفاض نسبتها في الصحافة العراقية ، مما يؤدي الى عدم استفادة الصحافة في العراق من هامش الحرية التي عاشتها بعد عام 2003 فيحصل مبدأ الافتراق العكسي بين المتغيرين.