الصحافة الإذاعية والتلفزيونية يناقش التغطية الإخبارية لأزمة استفتاء كردستان

وحدة الإعلام والعلاقات العامة/..
ناقشت اللجنة العلمية في قسم الصحافة الإذاعية والتلفزيونية بكلية الإعلام – جامعة بغداد، اطروحة الدكتوراه للطالب أنمار غافل والموسومة “التغطية الإخبارية لأزمة استفتاء كردستان في الفضائيات العراقية وانعكاسها على الهوية الوطنية- دراسة تحليلية ميدانية”.
وهدفت الأطروحة إلى “التعرف على حجم التغطية لأزمة استفتاء إقليم كردستان، والكشف عن الموضوعات التي تتناولها التغطية الإخبارية للأزمة في القنوات الفضائية العراقية، وكذلك التحري عن المواد الإخبارية التي يحرص الجمهور عن طريقها على متابعة الأزمة، والتقصي عن أنماط وعادات الجمهور في متابعة الأزمة، والكشف عن أبرز القنوات الفضائية العراقية التي يعتمد عليها الجمهور في التعرض لتغطية الأزمة”.
وتوصلت الأطروحة إلى عدد من الاستنتاجات ومنها “اختلاف التسميات المتعددة للأزمات باعتماد توصيفات تتوافق والسياسة التحريرية لكل فضائية كفلسفة عامة متبناة منها، وبما يصب في صلب تواجهاتها واظهارها كأنماط جامدة لمحاولة تكريسها في أذهان المتلقين والتسليم بها، وكذلك بروز التغطية الإخبارية المتحيزة على اختلاف أشكالها الصحفية في القنوات الفضائية المتبنية لإثارة الأزمة والدفاع عنها بشتى الطرق والوسائل، وتفضيل جمهور مدينة بغداد لقنوات (العراقية – الشرقية – السومرية) بالمراتب الأولى في متابعة الأزمة في كردستان، وبروز عوامل الإنحياز الإعلامي وعدم التوازن في عرض الأخبار وفي طبيعة التغطية الإخبارية للأزمات متمثلاً في طبيعة الشخصيات المضيفة لمناقشتها أو إظهار التوجهات الخاصة لهذه الشخصيات إيجاباً أو سلباً أو حياداً تجاه الأزمات محل الحوار أو النقاش”. انتهى/64ط