اطروحة دكتوراه تبحث في معايير النخبة الاكاديمية العراقية في التعرض للتلفزيون وحدود الاشباع

الاعلام / بغداد/…تسعى كلية الاعلام الى ايجاد توازن بين التطور الذي يشهده قطاع الاعلام والاتصال وثورة تكنولوجيا المعلومات وما ينتج عنه من رسائل وبحوث علمية تعالج المشكلات التي يتعرض لها العاملين في المؤسسات الاعلامية.
وقال مراسل / الموقع الالكتروني/ إن” الكلية ناقشت اليوم أطروحة الدكتوراه الموسومة (معايير النخبة الاكاديمية العراقية في التعرض للتلفزيون وحدود الاشباع المتحققة / اساتذة جامعات بغداد انموذجاً) مقدمة من الطالب في قسم الصحافة الاذاعية والتلفزيونية عمر عناد شلال حسين”.
واضاف إن” لجنة المناقشة تألفت من الاستاذ الدكتور علي جبار الشمري رئيساً والاستاذ الدكتور وسام فاضل راضي عضواً ومشرفاً والاستاذ الدكتور حميد جاعد محسن عضواً خارجياً والاستاذ المساعد الدكتور عمار طاهر محمد عضواً والاستاذ الدكتور كريم محمد حمزة عضواً وممتحناً خارجياً والاستاذ المساعد الدكتور ايمان عبد الرحمن عضواً”.

واشار إن” اعضاء لجنة المناقشة أبدوا ملاحظات وتقويمات علمية للرسالة وبفصليها النظري والعملي مما يكسبها الرصانة لتكون اضافة علمية حقيقية في المكتبة العلمية”.
واوضح إن” اللجنة العلمية في نهاية المناقشة التي شهدت اجواء علمية عالية قررت قبول الرسالة مع ضرورة الاخذ بجميع الملاحظات والتصويبات التي أشرها اعضاء اللجنة”.
وحضر المناقشة عدد من اساتذة الكلية وطلبة الدراسات العليا والاولية فضلاً عن ذوي الطالب المناقش.انتهى/64.