اطروحة دكتوراه تبحث في الصورة الذهنية لمنظمة الامم المتحدة لدى النخبة الاكاديمية العراقية

الاعلام / خاص/… أولت  كلية الاعلام وخلال السنوات الاربعة الماضيةاهتماما كبيراً للبحوث التي تهدف الى ترشيد السياسات الاعلامية وتطوير طرائق واساليب الممارسات الصحفية للمؤسسات المختلفة, وفيما اخضعت جميع الرسائل والاطاريح الجامعية لأكتشاف المتغيرات الحاكمة لبحوث الاعلام ،  أكدت على اهمية تلك البحوث ومجالاتها ودورها في حل مشاكل سوق العمل.

وقال مراسل الموقع الالكتروني خلال حضوره مناقشة طالب الدكتوراه علي عبد الهادي عبد الامير عن اطروحته الموسومة ( الصورة الذهنية لمنظمة الامم المتحدة لدى النخبة العراقية في ضوء نظرية الاعتماد على وسائل الاعلام )، إن” الكلية تسعى من خلال الرسائل والاطاريح التي تناقشها وتخضعها للدراسة لخلق نمو متوازن بين ماتنتجه من بحوث وما يشهده قطاع الاعلام ووسائله المختلفة من تطور سريع واستخدام امثل للبحوث بهدف الوصول الى السند العلمي الموضوعي السليم لحل المشكلات”.
واضاف ان” لجنة المناقشة تألفت كلاً من الاستاذ الدكتور هاشم حسن التميمي رئيساً والاستاذ الدكتور علي جبار الشمري عضواً ومشرفاً والاستاذ المساعد الدكتور عبد المحسن الشافعي عضواً والاستاذ المساعد الدكتور ارادة زيدان راهي عضواً والاستاذ الدكتور عامر حسن فياض عضواً وممتحناً خارجياً والاستاذ المساعد الدكتور كامل حسون القيم عضواً وممتحناً خارجياً”.
واشار ان ” الاطروحة اخضعت للمناقشة بشكل معمق وتفصيلي من قبل اعضاء اللجنة ، بعدها تم قبول الرسالة مع اجراء بعض التعديلات عليها .
وحضر لجنة المناقشة عدد من اساتذة الكلية وطلبة الدراسات العليا والاولية وذوي الطالب المناقش”.انتهى/64