اطروحة تناقش دور الاعلام الجديد في بناء الصورة الذهنية للاحزاب والتنظيمات السياسية

وحدة الإعلام والعلاقات/…
ناقشت اللجنة العلمية في قسم العلاقات العامة في كلية الإعلام – جامعة بغداد، اطروحة الدكتوراه للطالب علي موفق فليح، والموسومة “دور الاعلام الجديد في بناء الصورة الذهنية للاحزاب والتنظيمات السياسية”، دراسة تحليلية لصفحات الاحزاب والتنظيمات السياسية على الفيس بوك وميدانية لجمهور مدينة بغداد.
وهدفت الاطروحة إلى التعرف الى مدى اهتمام الاحزاب السياسية في توظيف وسائل الاعلام الجديد في بناء صورتها الذهنية، من خلال تحديثها ومتابعتها للنشر في صفحاتها على الفيس بوك، والتعرف على مديات توظيف الاحزاب السياسية للوسائط المتعددة في صفحاتها الشخصية على الفيس بوك، فضلا عن ان مستوى الدراسة المدانية يهدف الى الكشف عن مؤشرات الصورة الذهنية التي شكلها الاعلام الجديد لدى الجمهور العراقي ازاء الاحزاب والتنظيمات السياسية “.
وتوصلت الاطروحة إلى ان اغلب صفحات الاحزاب السياسية تستخدم في عرض منشوراتها الوسائط المتعددة من نوع ( النص المرفق بصورة)، فضلا عن ان الاحزاب السياسية مهتمة في تحديث منشوراتها اذ كشفت الدراسة ان الحزب الشيوعي والاتحاد الوطني الكردستاني تحدث منشوراتها بشكل يومي اما الحزب الاسلامي والجبهة التركمانية فيحدثان منشوراتهما بشكل يومي، اما حزب الدعوة الاسلامي فاتسمت منشوراته بالانتظام في النشر، وكذلك توصلت الدراسة في الدراسة الميدانية لجمهور مدينية بغداد الى ان الصورة الذهنية التي شكلها الاعلام الجديد ذات مؤشر سلبي، على الرغم من توظيف الاعلام الجديد من قبل الاحزاب السياسية لبناء صورتها، وقد حاز الفيس بوك المرتبة الاولى باعتبار مصدراً مهما من مصادر استقاء المعلومات عن الاحزاب السياسة اذ ان المبحوثين الذين اختاروا الفيس بوك كاول وسيلة من بين الوسائل الاحزاب بلغت 57%.